وزير المياه والبيئة يؤكد اهتمامات الدولة بتنمية أرخبيل سقطرى
المكلا/ مديرية قلنسية و عبد الكوري/عوض مبارك
الخميس 15/2/2007
sdsdsd.jpg أكد المهندس / عبد الرحمن لطف الإرياني - وزير المياه والبيئة أن الدولة تقوم حاليا بمجهودات كبيرة في مجال تنمية أرخبيل سقطرى في أن تكون هذه التنمية مستدامة مبنية على خدمة الإنسان والحفاظ على البيئة .
    موضحا أن الجزيرة هي مميزة ببيئتها لو لم تحظى ببيئة فريدة من نوعها لكانت صخرة في وسط المحيط لا يهتم بها أحد . معلنا أن لدى الوزارة خمس محميات بيئة معلنة حاليا وهي أرخبيل سقطرى وحوف وشرمه وبئر علي وبرع كما أن لدى الوزارة خطط لإضافة محميات جديدة لجذب السائح البيئي والحفاظ على البيئة فيها . مؤكدا على ضرورة إيجاد كادر بيئي يستطيع أن يتعامل مع مقتنيات العصر والبيئة .
جاء ذلك في حديث لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) بالمكلا خلال زيارته لمحافظة حضرموت . مشيرا إلى أن الوزارة ملتزمة بتنفيذ برنامج فخامة الأخ رئيس الجمهورية فيما يتعلق بقضية ترشيد المياه ورفع كفاءة استخدام المياه بالإضافة إلى البحث عن موارد جديدة وتنمية الموارد المائية في الجمهورية بشكل عام . منوها إلى أن أهم ما في الترشيد هو أن نحسن استخدام ما لدينا من مياه .
وأشار وزير المياه والبيئة إلى أن المياه المكتشفة والمرافقة لإنتاج النفط من قبل الشركات النفطية لم تستغل بعد وأن دور وزارة المياه في هذا الجانب لا يزال ضعيفا ولكن هناك جهود تبذل ليكون لها دور فاعل في المستقبل من خلال استخدام التكنولوجيا لتنقية هذه المياه من الشوائب واستخدامها استخدامات آمنة . كما أن هناك دراسات سابقه تمت في هذا المجال . مؤكدا على خلق تنسيق بين وزارتي المياه والبيئة والنفط لاستغلال هذه المياه وتفعيل دور الرقابة على حسن الأداء بالنسبة للشركات النفطية العاملة للحفاظ على البيئة واتخاذ إجراءات تساعد على استعادة حيويتها .


 



انتقال سريع: